clook


Get your own Digital Clock

السبت، 21 يوليو، 2012

حكاية عابد

حكاية عابد

كان رجل عابد من قوم موسى وكان صالحاً، ظل ثلاثين سنة يسأل عزوجل أن يرزقه ولداً؛ فلم يستجب دعاؤه. فانطلق الى صومعة نبي من أنبياء بني اسرائيل وقال: يا نبي الله سل الله أن يرزقني ولداً؛ فقد مضى ثلاثون عاماً وأنا ادعوه أن يرزقني ولداً فما اجيبت دعوتي.
فدعا له النبي وقال: يا عابد اجيبت دعوتي وسيهبك الله ولداً، ولكن قضى الله أن يكون موته في ليلة عرسه فرجع العابد الى بيته وقص على زوجته ما قال النبي؛ فقالت زوجته: سألنا الله أن يرزقنا ولداً بدعاء النبي فنتمتع بحياته حتى اذا بلغ امتحنا به وفجعنا ولكن رضىً بقضاء الله؛ فقال الرجل: لقد اصبحنا عجوزين فمن يدري أننا ندرك بلوغه ولعل الله قبضنا اليه قبل محنة فراقه.
ومضت من الشهور تسعة وانجبت المرأة صبياً بهي الطلعة وتحمّلا ما تحمّلا من عبء تربيته حتى بلغ سن الرشد والكمال؛ فطلب من أبويه أن يزوّجاه؛ فراحا يتعلّلان عليه حتى يتمتعا أكثر برؤيته ولكن الفتى راح يلحّ عليهما حتى وجدا له فتاة مناسبة تليق به؛ فلما كانت ليلة عرسه وزفافه جلسا يترقبان سهم الأجل، حتى يصيبه فيحيل العرس الى مأتم، ولكن مضت الأمور على ما يرام حتىاصبح الصباح ثم اعقبه صباح وصباح ومضى اسبوع فانطلقا الى النبي في صومعته، واخبراه فقال: واعجباً! إنّ ما قلته لم يكن من نفسي ولكن الهمت الهاماً، فانظرا الى ولدكما ما فعل؛ فدفع عنه القضاء والأجل.
فهبط الملاك يقرؤه من الله السلام ويقول قل لوالديه إنّ القضاء كما قلت ولكن الشاب عمل خيراً؛ فدفع الله عنه القضاء وحماه ذلك الخير.. انه في ليلة عرسه كان يتناول طعامه فمرّ شيخ محتاج وطرق عليه الباب وطلب طعاماً فدعاه الشاب وقدّم اليه طعامه، وقد استطيب الشيخ الطعام فلما انتهى رفع كفيه اليّ وقال: اللهم اطل في عمره وأنا ربّ العالمين قد أطلت عمره واضفت اليه ثمانين سنة حتى يعلم الناس أنه لا يضيع في حضرتي المحسنون ولا يخيب السائلون

الجمعة، 20 يوليو، 2012

قصة نجاح


دخل إلى المطعم ….
طلب الطعام وأكمل غدائه ثم طلب الفاتوره
مدّ يده إلى جيبه فلم يجد المحفظه
اصفرّ وجهه ۆ تذكر أنه … بالتأكيد قد نسيها في المكتب بعدما أخرج منها بطاقته لينهي بعض الاعمال
احتار كيف سيخرج من ھذا الموقف
ۆ ظل يفتش جيوبه بهستيريا أملا في العثور على نقود حتى يئس وقرر أخيراً أن يذهب إلى صاحب المطعم
ۆ يرهن ساعته حتى يأتي بالمبلغ ويعود ..
ما إن همّ بالكلام
حتى بادره صاحب المطعم بالقول : حسابك مدفوع يا أخي ..
تعجب الرجل ۆ قال: من دفع حسابي؟!
أجابه صاحب المطعم : الرجل الذي خرج قبلك فقد لاحظ اضطرابك فدفع فاتورتك ۆ خرج ..
تعجب الرجل وسأل : و كيف سأردّ له المبلغ ۆ أنا لا أعرف من هو ؟
ضحك صاحب المطعم وقال : لا عليك
يمكنك أن تردها عن طريق دفع فاتوره شخص آخر
فى مكان آخر و



نعم اعتبرتها قصة نجاح , نجاح نوع اخر ..
لا يحتاج لعمر , نجاح ذا قيمة ويغرس مبدأ يمتد لاعمارٍ ..

الأربعاء، 11 يوليو، 2012

إيثار علي عليه السلام

دخل علي (ع) مع إبنه الحسن (ع) إلى السوق لشراء حاجة، فسمعا رجلاً يقول: من يقرضني مالاً؟ فأعطاه علي (ع) الدراهم، فقال الحسن (ع): لقد أعطيته الدراهم كلها يا أبتاه؟! فقال (ع): نعم يا بُني، إن الذي يعطي القليل قادر على أن يعطي الكثير. فمضى علي (ع) بباب رجل يستقرض منه شيئاً، فلقيه إعرابي ومعه ناقة فقال: يا علي، إشتر مني هذه الناقة بمائة درهم، فقال (ع): ليس معي ثمنها، فقال الإعرابي: سدد لي ثمنها في الصيف سأنتظرك، فقال (ع): خذها يا حسن.

فمضى علي (ع) فلقيه إعرابي آخر فقال: يا علي، هل تبيعني هذه الناقة لأشارك إبن عمك (ص) في أول غزوة يغزوها؟ فقال (ع): إشتريتها للتو بمائة درهم، فقال الإعرابي: خذ هذه مائة وسبعون درهم وإعطني الناقة، فباعه إياها (ع) وأخذ الدراهم ومشى يبحث عن الإعرابي الذي إشترى منه الناقة ليعطيه ثمنها ويشتري حاجياته بباقي الدراهم، فوجد رسول الله (ص) جالساً على قارعة الطريق متبسماً وهو يقول (ص): يا أبا الحسن، هل تبحث عن الإعرابي الذي باعك الناقة لتوفيه ثمنه؟ فقال علي (ع): نعم يا رسول الله (ص). فقال الرسول (ص): إن الذي باعك الناقة جبرئيل، والذي إشتراها منك ميكائيل (ع)، والناقة من نوق الجنة، والدراهم من عند رب العالمين فانفقها في خير ولا تخف إفتقاراً.

- الرواية المنقولة من كتاب حلية الأبرار ج٢ ص٢٧٦ -

الثلاثاء، 10 يوليو، 2012

قصة صاحب الحملات

‏​‏أعجبتني قصة صاحب الحملات للحج والعمره كان عنده جار جاحد لايصلي ولايصوم وف يوم من الايام رأى صاحب الحملات ف منامه ان رجلا يطلب منه ان يأخذ ذلك الرجل الذي لايصلي الى العمرة فاستغرب الرجل من هذه الرؤيا ولكنه لم يهتم بها وتكررت الرؤيا مرة أخرى فذهب الرجل ليسأل عن تفسيرها فقال له الشيخ ان رأيتها للمرة الثالثة فاذهب وقل له واحمله الى العمره وبالفعل رآه مرة ثالثه فذهب له الرجل وقال له هيا معي الى العمرة فقال كيف آتي الى العمرة وانا لا أصلي فقال إن رغبت ان اعلمك الصلاة فعلمه الصلاة وبدأ الرجل يصلي فقال له هيا الى العمرة فقال كيف آتي وانا لا اعرف كيف تؤدى قال سأعلمك ف الحافله وبالفعل ذهب الى العمره واعتمر الرجل وقبل ان يعودوا راجعين قال صاحب الحمله للرجل هل تود عمل شئ قبل ان نرحل قال نعم اريد ان اصلي ركعتين خلف مقام ابراهيم وعندما جلس يصلي الرجل مات وهو ف سجوده فتعجب صاحب الحمله أشد العجب كيف أرى هذا الرجل ف منامي وآتي به الى العمره ليموت ف هذا المكان وهو ساجد بعد ان كان لايصلي ولايصوم لابد من امر وراء هذا الرجل وعندما عادوا ارسل الى اهل بيته يسأل عنه وعن اعماله فقالت زوجته انه كان مشهورا كما تعلمون بأنه لايصلي ولايصوم لكن كانت عندنا جارة عجوز وحيدة وكان يرحمها ويحمل لها الإفطار  والغداء والعشاء بيديه وكانت تدعوا له بحسن الخاتمه...سبحان الله أكثر من

الاثنين، 2 يوليو، 2012

سال الله ملك الموت


‏​سأل الله ملك الموت : الم تبكى مره وانت تقبض روح بنى أدم . فأجابه ضحكت مره وبكيت مره وفزعت مره . فقال الله تعالى: وما الذى اضحكك . فقال :كنت استعد لاقبض رجل وجدته يقول لصانع احذيه اتقن صنع الحذاء ليكفى من اللبس سنة . فضحكت وقبضته قبل ان يلبسه .. فقال له الله: وما ابكاك . فقال: بكيت عندما امرتنى ان اقبض روح امرأه وذهبت اليها وهى فى صحراء جرداء وكانت تضع مولودها . فانتظرت حتى وضعت طفلها فى الصحراء ال...جرداء وقبضتها وانا ابكى لصراخ طفلها وحيدا دون ان يدرى به احد . فقال له الله: وما الذى افزعك . فقال: فزعت عندما امرتنى ان اقبض روح رجل عالما من علمائك وجدت نور يخرج من غرفته كلما اقتربت من غرفته فج النور ليرجعنى وفزعت من نوره وانا اقبضه . فقال له الله: اتدرى من هو الرجل . انه ذاك الطفل الذى قبضت امه وتركته فى الصحراء تكفلت به ولم اتركه لاحد . سبحان الله يافارج الهمّ وياكاشف الغم فرّج همي ويسرّ أمري و أرحم ضعفي و قلة حيلتي وأرزقني من حيث لا أحتسب يارب العالمين .